منتديات Mohad8 ترحب بكم
عذرا انت غير مسجل لدينا في منتديات Mohad8


منتديات Mohad8
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الاستعارة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
muftada
Admin
Admin
avatar

تاريخ التسجيل : 07/07/2009

مُساهمةموضوع: الاستعارة   الخميس 20 أغسطس - 6:50

فلسفة الاستعارة

ما الاستعارة؟
في التعريف المدرسي المختصر الاستعارة تعني: "تشبيه حُذف أحد ركنيه". وفي
التعريف العلمي نجد الاستعارة تعني:"استعمال اللفظ في غير ما وضع له
لعلاقةٍ مع وجود قرينة مانعة من إرادة المعنى الأصلي".
إننا إذا تأملنا هذا التعريف.. نجد أن "علم المعجم" هو المسيطر؛ فهو الذي
يختص ببيان المعاني. فإذا اُستُعملت الكلمة في معناها الوضعي -وهو ما
يُتبادر إلى الذهن عند أول سماع- كان الاستعمال حقيقيا ولم يكن هناك مجاز
ولا استعارة، أما إذا اُستُعملت الكلمة في غير ما وُضعت له كان الاستعمال
مجازيا، وكانت الاستعارة إذا وُجدت العلاقة والقرينة المانعة.
مثل ماذا؟ مثل قولنا: [جرى الطفل]. هنا الاستعمال حقيقي؛ لأن الجري من
خصائص الطفل. أما إذا قلنا: [جرى القطار] فإن الاستعمال -هنا- غير حقيقي.
لماذا؟ لأن الحقل الدلالي للفعل لا يحتوي هذا الفاعل؛ فليس من خصائص
الجماد الجري؛ لذلك ندرك أن هنا مجازا -قائما على التشبيه- يسمى الاستعارة
القائمة على المشابهة في الانتقال من مكان إلى آخر، والمحتوية على القرينة
المانعة من إرادة المعنى الأصلي بقرينة اختصاص الدلالة.
ماذا ساعدنا في اكتشاف هذه الاستعارة؟ إنه "علم المعجم" الذي يمدنا
بالدلالات، و"علم النحو" الذي يستثمر ذلك في صنع جمل ذات إسنادات تحتوي
هذا الفن.

ما أنواع الاستعارة؟
تتعدد أنواع "الاستعارة" حسب المعيار الذي تُقسم وفقه؛ فهي تنقسم وفق
الركنين -"المستعار منه: المشبه به"، و"المستعار له: المشبه"- إلى:
استعارة مكنية حيث "المشبه به المستعار منه" محذوف. واستعارة تصريحية حيث
"المشبه به المستعار منه" مذكور.
على ماذا نعتمد في اكتشاف الركنين؟ اعتمادنا على "النحو" الذي يحدد ركني
الجملة تحديدا يتضح بعلم "البلاغة" الذي يجري صيغة الاستعارة كالآتي: "شبه
الأديب ... بـ ... في ... ثم حذف ... على سبيل الاستعارة ... لـ ...".





هل هذه كل أنواع الاستعارة ؟
لا؛ إذ هناك تفريعات على التقسيم السابق حسب معياري: "نوع كلمة الاستعارة، و ذكر الملائم لأحد ركني الاستعارة".
كيف ذلك؟ بمعيار نوع كلمة الاستعارة تنقسم الاستعارة المكنية –أو
التصريحية– إلى: "استعارة أصلية" إذا كانت الاستعارة في اسم جامد؛ مثل:
[رأيت أسدا يجندل الأبطال]، و"استعارة تبعية" إذا كانت الاستعارة في فعل
أو حرف؛ مثل: [ (وتركنا بعضهم يومئذ يموج في بعض)، و (لأصلبنكم في جذوع
النخل) ].
إن كلمات الاستعارة السابقة هي ترتيبا: "أسدا – يموج – في"، واختلافها في
النوع أوجد هذين النوعين. ونعرف أن العلم الذي يهتم بالكلمة هو "علم
الصرف".
ونمضي إلى التقسيم وفق متممات الجملة أو ملائمات الركنين؛ فنجد الاستعارة
تكون: "مكنية أصلية مجردة" إذا ذكر ما يلائم "المستعار له المشبه"؛ مثل
مثالنا السابق: [رأيت أسدا يجندل الأبطال]؛ إذ الفعل "يجندل" يلائم
المستعار له المشبه "المحارب".
وأما إذا ذُكر ما يلائم "المستعار منه المشبه به" فإن الاستعارة تكون
"مكنية أصلية مرشحة"؛ مثل قولنا: [ رأيت أسدا يزأر في المعركة ] ؛ فالفعل
" يزأر "يلائم المستعار منه المشبه به " أسدا" .
أما إذا لم يُذكر ما يلائم أيا من الركنين، أو ذُكر ما لا يختص بأحدهما
تكون الاستعارة مكنية أصلية مطلقة؛ مثل [ ( رأيت أسدا في المعركة ) ، و (
رأيت أسدا في المعركة يهجم ) ].
ماذا استخدمنا من علوم هنا؟ إننا استخدمنا " المعجم " الذي يحدد الدلالات
ويحدد جهة اختصاصها، و" النحو " الذي يرتب تلك الدلالات في جمل وتراكيب
مخصوصة.
ثم تأتي " البلاغة " في هذا وفي كل السابق متممة ببيان الأغراض البلاغية الدلالية للاستعارة بكل صورها، وبيان صيغها الإجرائية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الاستعارة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات Mohad8 ترحب بكم :: المنتدى التعليمي :: مادة اللغة العربية-
انتقل الى: